U3F1ZWV6ZTQ2ODY0NTIzODk0X0FjdGl2YXRpb241MzA5MTAzOTU2ODE=
recent
أخبار ساخنة

فرض الفصل 3 في مادة اللغة العربية للسنة 4 متوسط وورد word

فرض الفصل 3 في مادة اللغة العربية للسنة 4 متوسط وورد word 



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية                                                                   متوسطة بركات العرافي
المستوى : س 2 م                                                                       التاريخ : 24 أفريل 2018 م
الفرض الخامس في اللغة العربية                                                                       المدة : ساعـــة
النّص :
   يُعتبر تلقي العلم وتطويره والنهوض به من أولى أولويات الأمم والدول التي تسعى إلى التقدم ، وتحرص على سلامة    وراحة مواطنيها ، وعلى تقديم أجود الخدمات لهم  . غير أنّ الواقع العملي يشير إلى أنّ العلم سلاح ذو حدين ، فللعلم سلبيات تماماً كما أنّ له إيجابيات ، غير أنّ ما يميزه هو أن سلبياته يمكن أن تختفي إذا ما توفر الوازع الداخليّ، والقيم الأخلاقيّة لدى العالم، أو لدى الحكام الذين يسعون على الدوام للاستفادة منه .
   ليس العلم في حدّ ذاته فتّاكا ولا نافعا ، وليس للاختراع شخصيّة ولا ميل ، وإنّما المسؤول عن النّتائج الحاصلة هو الفكر الذي يوجّه آثاره ، إذن فالعلم لا يعود بالنّفع على الإنسان إلا بقدر ما يكون هذا الإنسان خيّرا حتّى تنتفع منه الإنسانيّة أقصى حدود الانتفاع ، فكيف السبيل إلى هذا ؟
   يجب أن يكون تقدّم الحضارة موازيا لتقدّم العلم ، فمأساة عصرنا كلّها سببها البون الشّاسع بين تقدّم العلم وتحسّن الفرق البشريّ ، ولن يستطيع الإنسان تشييد المدينة الفاضلة إلا إذا غلب الشرّ الذي زرع في قلبه ، ونحن ما زلنا دون ذلك ، بل إنّ التّفكير قد يذهب بنا أحيانا إلى أن العلم في زماننا هذا قد استعمل كأداة تهديم ، وما يؤكّد ذلك الانتشار الواسع للكثير من الاكتشافات العلميّة القاتلة ،على غرار السّلاح النّووي ...
   يجب أن نثق في المستقبل ، فأمر الإسراع التّطوّر البطيء للإنسانية موكل إلينا ، فالعلم اليوم يتقدّم تقدّما سريعا يفوق كلّ ما نرجوه ، فلنسع إلى أن نكون أداة تحرير وسعادة ، وعاملا على تحسين حالة الإنسانيّة .
البون = الفرق .                                                                                      محمّد مزالي ـ بتصرف ـ
الأسئلـــــــــــــــــــــة :
الجزء الأول (12 نقطــــــة):
أ ـ أفهم نصّي : (06 نقاط ):
1 ـ اقترح عنوانا مناسبا للسّند .
2 ـ من المسؤول عن نتائج العلم الوخيمة  ؟
3 ـ ما سبب مأساة عصرنا ؟
4 ـ اشرح : فتّاك ـ مأساة .
5 ـ ابحث في السّند عن ضد : أردأ  ـ تظهر.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الصفحة 1 / 2 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ اقلب الورقة 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ب ـ أتذوّق نصّي : (نقطتان)
ـ استخرج من السند :  1 ـ ما نوع الصورة البيانيّة في قوله : " غلب الشّرّ الذي زرع في قلبه "  .
                         2 ـ استخرج من الفقرة الأولى طباقا وبيّن نوعه .
                         3 ـ حدّد دلالة الرّابطين التّاليين : ليس ـ إنّ.                   
ج ـ أتعرّف على قواعد لغتي : (04 نقاط ) :
1 ـ أعرب ما فوق الخط في السّند .
2 ـ أسند الفعل : رجا مع الضّمائر : أنتَ (الأمر) أنتم ( المضارع) ثم بيّن ما يطرأ عليهما من تغييرات ؟ 
   
الجزء الثاني : (08 نقاط ) :
الوضعية الإدماجية :
السّند : يمكن للعلم أن يفيد البشريّة في كثير من جوانب الحياة ، كما يمكن له أن يضرّها .
التّعليمة : اكتب نصا توجيهيّا ( في حدود 8 أسطر ) ، تتحدّث فيه عن جوانب العلم الإيجابيّة والسلبيّة موظّفا :
كناية عن صفة ـ فعلين مضارعين مجزومين ، وبعض القيم المدروسة .


تنبيه : ميّز ما وظّفت بالتسطير .







ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الصفحة 2 / 2 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وعلى الله قصد السّبيل ومنه السّداد .                                                  إعداد الأستاذ : صالح عيواز .

تحميل فرض الفصل 3 في مادة اللغة العربية للسنة 4 متوسط وورد word 


للتحميل بصيغة الوورد :
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة